EN
:  حجم الخط
هل يعطس النائم؟

هناك العديد من وظائف الجسم التي تقل خلال النوم ولكنها لا تختفي تماماً مثل الرغبة في التبول أو التغوط أو الشعور بالجوع والعطش. ولكن الملاحظ أن حدوث العطاس نادرا إن لم ينعدم خلال النوم حتى عند المصاب بالرشح أو حساسية الأنف. فخلال سنوات عديدة من عمل دراسات النوم في مختبر النوم، لم نستطع توثيق عطاس أي مريض خلال النوم. ولكن بعد اليقظة، يبدأ الإنسان بالعطاس. لذلك يبدو أن عملية العطاس تحتاج إلى مستوى معين من اليقظة لحدوثها. أو بمعنى آخر، فإن التحسسات التي تحدث في الأنف وتسبب العطاس في اليقظة لا تعمل خلال النوم. وحتى الآن، لا يعرف السبب الحقيقي لاختفاء العطاس خلال النوم، ولكن يبدو أن الدماغ لا يستجيب لمهيجات العطاس خلال النوم. ولا يعرف أي مركز في الدماغ مسؤول عن ذلك ولكن يبدو أنه يحدث تثبيط في عنق المخ يقوم بعزل وظائف المخ العليا (قشرة المخ) عن آليات العطاس في الجسم.

 

أ.د. أحمد سالم باهمام
كليةالطب-جامعة الملك سعود
أستاذ واستشاري أمراض الصدر واضطرابات النوم
مدير المركز الجامعي لطب وأبحاث النوم

أنقر هنا للحصول على استشارة وموعد

Share