EN
:  حجم الخط
الإدمان على ألعاب الفيديو يقلل النوم ويؤثر في الوزن والقلب

ألعاب الفيديو التي أدمن عليها الكثير من الأطفال والشباب في هذا الجيل لها أضرار كثيرة، دراسة جديدة نشرت في المجلة العلمية(PLOS ONE)   في مايو2016، درست التأثيرات الصحية الضارة لألعاب الفيديو على الأطفال، وخاصة ما يتعلق بمدة النوم والتأثيرات الصحية على الوزن وصحة القلب والتمثيل الغذائي. فقد لاحظ الباحثون أن بعض الأطفال والمراهقين تتطور لديهم أعراض الإدمان على ألعاب الفيديو. لذلك راقب الباحثون مدة النوم عند عينة من الأطفال والمراهقين بين سن 7-10 سنوات ممن لديهم أعراض إدمان ألعاب الفيديو، ووجدوا أن الأطفال المدمنين على ألعاب الفيديو ناموا أقل وكانوا أكثر عرضة للإصابة بالسمنة، وارتفاع ضغط الدم، وزيادة الدهون الثلاثية، ونقص مستوى الكوليسترول النافع (عالي الكثافة)، وزيادة مقاومة الجسم للأنسولين. ومن المعلوم أن السمنة في الطفولة عادة ما تستمر عند الكبر وتكون سببا رئيسيا للإصابة بمرض السكري من النوع الثاني، وكذلك زيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والجهاز الدوري وتصلب الشرايين التاجية للقلب. لذلك هناك حاجة ملحة لاستهداف السلوكيات ونمط الحياة لدى الأطفال في وقت مبكر مثل النزعة للإدمان على ألعاب الفيديو والتي يمكن أن تؤدي إلى عواقب صحية خطيرة في المستقبل.

 

أ.د. أحمد سالم باهمام
كلية الطب-جامعة الملك سعود
أستاذ واستشاري أمراض الصدر واضطرابات النوم
مدير المركز الجامعي لطب وأبحاث النوم

 

أنقر هنا للحصول علي استشارة وموعد

Share