EN
:  حجم الخط
مرحلة نوم الأحلام أساسية للذاكرة المكانية

تدل الأبحاث الحالية إلى أهمية مرحلة الأحلام للذاكرة وخاصة الذاكرة الإجرائية، ولكن لم يثبت ذلك بصورة علمية دقيقة سابقا. ومرحلة الأحلام هي إحدىمراحل النوم المهمة ويقضي الإنسان الطبيعي حوالي 25% من نومه في هذه المرحلة. دراسة علمية حديثة نشرت في مجلة العلوم (Science) المرموقة في شهر مايو 2015 وثقت أهمية مرحلة الأحلام لتعزيز الذاكرة المكانية أو الفراغية. فقد درس الباحثون نوعا من فئران التجارب المهندسة وراثيا بحيث يمكن تثبيط خلايا خاصة في مركز الذاكرة في المخ وهو مركز الحصين ويعرف تجاوزا بمركز GPS. وقد تم تدريب الفئران على معرفة أماكن معينة، وخلال النوم تم تثبيط خلايا في مركز الحصين خلال مرحلة الأحلام وخلال مراحل النوم الأخرى على فترات مختلفة. ووجد الباحثون أن تثبيط خلايا مركز الحصين خلال مرحلة الأحلام مسح الذاكرة المكانية، في حين لم تتغير الذاكرة عند تثبيط الخلايا في مراحل النوم الأخرى. نتائج هذه الدراسة تثبت أهمية مرحلة الأحلام للذاكرة، وهو ما يفسر اضطراب الذاكرة في بعض الأمراض العصبية مثل الشلل الرعاش ومرض الزهايمر اللذين تتعطل فيهما مرحلة الأحلام وخاصة مرض الزهايمر.

 

أ.د. أحمد سالم باهمام
كلية الطب - جامعة الملك سعود
أستاذ واستشاري أمراض الصدر واضطرابات النوم
مدير المركز الجامعي لطب وأبحاث النوم

أنقر هنا للحصول علي استشارة وموعد

Share